19 ربيع الأخر 1438 هـ - الموافق 17 يناير 2017 م
  • 2 / 5

123- لا تقنطوا من رحمة الله
دائما تراعي ألا تيأس ولا تقنط ، فان رحمة الله واسعه أوسع من ذنوبك ، وقدرة الله على مغفرة ذنوبك اعظم من خطاياك
27-Oct-2015
122- الرحمة بالمذنبين
ومع الفقرة (59) من متن العقيدة الطحاوية: ونرجو للمحسنين من المؤمنين أن يعفو عنهم ويدخلهم الجنة برحمته، ولا نأمن عليهم، ولا نشهد لهم بالجنة، ونستغفر لمسيئهم، ونخاف عليهم، ولا نقنطهم في هذا الدرس يشرح فضيلة الشيخ ( ونخاف عليهم )
25-Oct-2015
121- موقف المؤمنين من عصاة المسلمين
يقول الامام الطحاوي : ونرجوا للمحسنين من المؤمنين أن يعفوا الله عنهم ويدخلهم الجنة برحمته ولا نأمن عليهم ولانشهد لهم بالجنة ونستغفر لمسيئهم ونخاف عليهم ولا نقنطهم
20-Oct-2015
120- منزلة الرجاء
قال المصنف رحمه الله: ونرجو للمحسنين من المؤمنين أن يعفو عنهم ويدخلهم الجنة برحمته، ولا نأمن عليهم، ولا نشهد لهم بالجنة، ونستغفر لمسيئهم، ونخاف عليهم، ولا نقنطهم
19-Oct-2015
119- ثمرات الإحسان 2
ومع قول المصنف رحمه الله:( ونرجو للمحسنين ... ) وتكلمنا أن الإحسان أعلى مراتب الدين، ومن العجب أن الله اشترط لكمال دين المرء أن يكون من المحسنين قال تعالى( بلى من أسلم وجهه لله وهو محسن فله أجره عند ربه ... ) ومن ثمرات الإحسان أن رحمة الله قريبة من المحسنين
17-Oct-2015

  • 2 / 5