31 رمضان 1438 هـ - الموافق 25 يونيو 2017 م

كـن كالقطار



كن كالقطار!
مهما ازداد وقوده.. (العاطفة)
فإنه يلتزم بقضبانه.. (المنهج)
وما ذلك إلا ببركة ثقل وزنه.. (العلم على بصيرة)
ولو كان خفيفا لتفلّت بسبب طاقته الكبيرة عن القضبان.

مواضيع ذات صلة :

الدنيا فخ !
19-Jun-2006
الدنيا فخ ! والجاهل بأول نظرة يقع فأما العاقل المتقي فهو يصابر المجاعة، ويدور حول الـحَب والسلامة بعيـــــدة.. وكم من صابر اج...
من أذاقته الدنيا حلاوتها
03-Jun-2006
من أذاقته الدنيا حلاوتها لميله إليها...!! أذاقته الآخرة مرارتها لتجافيه عنها...!!!