27 جماد أول 1438 هـ - الموافق 23 فبراير 2017 م
120- منزلة الرجاء

قال المصنف رحمه الله: ونرجو للمحسنين من المؤمنين أن يعفو عنهم ويدخلهم الجنة برحمته، ولا نأمن عليهم، ولا نشهد لهم بالجنة، ونستغفر لمسيئهم، ونخاف عليهم، ولا نقنطهم


مواضيع ذات صلة :

210- معرفة النفس
أخطر شيء أنك دائمًا تلبي نداء نفسك بالباطل أو بالحق وهذه النفس نفس عجيبة فيها عتو وجرأة لا تشبع وعل...
11- باب مايقع من النجاسات فى ...
من صحيح البخاري - كتاب الوضوء من باب ( ما يقع من النجاسات في السمن والماء ) وحتى باب ( فضل من بات ...