5 شوال 1439 هـ - الموافق 18 يونيو 2018 م
09- ألم يأن

كما الأرض تزخر بالنبت والزهر حين يمدها الله بالري كذلك القلوب حين يشاء الله تعود نابضة بالحياة بالقرآن، لكن هناك سنة كونية يجب أن تراعى. فماذا يفعل القرآن في قلوب الذين أوتوا العلم، وكيف يستبشر الله بهم. هذا، وأجل معاني الفرح والسعادة بالقرآن، والمخرج لهذه الأمة من التيه تجده في هذه المحاضرة


مواضيع ذات صلة :

16- برزخ القلوب
القلوب أربعة: قلب أجرد فيه سراج يزهر وذلك قلب المؤمن... وقلب أغلف ذلك قلب الكافر... وقلب منكوس أب...
2- حسن الخلق
حسن الخلق يثقل الموازين وذكر حديث البطاقة وأن من قال لا إله إلا الله صادقا من قلبه دخل الجنة فلا يثق...
14-عوائق بينك وبين القران
بيان معرفة العوائق بينك وبين القرآن. وكيف ربى الله نبيه محمد صلى الله عليه وسلم بالقرآن في ست نقاط، ...