5 محرم 1439 هـ - الموافق 25 سبتمبر 2017 م

اليمين المعلّق على شرط

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة فضيلة الشيخ. لي أخت حلف عليها زوجها حلف عليها زوجها بالطلاق ألايدخل بيته شيء من عند أهلها وبالتالي فإن فعلت مايريد زوجها سوف يحدث ذلك قطيعة رحم بن اهلها وبينها. فهل ليمينه كفارة وتأخذ ما يعطيها أهلها لها؟ ماذا إذا كان حلف عليها بإن تكون محرمة علية مثل أمه وأخته إذا أخذت شيئا من أهلها فهل لهذا القسم كفارة؟ وجزاكم الله خير.

5201
15 Jul 2010

الإجابة

نبهنا في ضوابط  الأسئلة أن أسئلة الطلاق تحتاج إلى مشافهة لمناقشة السائل، وهذا اليمين الذي حلفته يسمى في الفقه: اليمين المعلق على شرط ، فنحتاج أن نعرف الألفاظ التي قالها الحالف تحديدا، لأن الحكم يترتب على ذلك بدقة: فإن كان قد قال :"إن أخذت شيئا من أهلك فأنت طالق"، فالفقهاء الأربعة على وقوع هذا الطلاق إذا وقع المشروط، ولا كفارة ولا حل لهذا اليمين. وإذا كان قد قال: "إن أخذت شيئا من أهلك فأنت محرمة عليّ مثل أمي وأختي" فيُسأل: إن كان يعرف الظهار فكفارته على الترتيب: عتق رقبة، أو صيام شهرين متتابعين، أو إطعام ستين مسكينا، وكل ذلك من قبل أن يتماسا.

مواضيع ذات صلة :

هل وقع هذا الطلاق؟
27 Jun 2009
حدث خلاف بيني وبين زوجتي، وكانت حاملا فحلفت عليها يمين طلاق، فالخلاف اشتد فقالت لي: "طلّقني"، فقلت لها: "يا بنت الحلال"، فقالت: "...
من أحكام المعقود عليها
27 Jun 2009
أنا الآن معقود عليّ، وكنت سأذهب إلى أناس من معارف أهل خطيبي، وخطيبي حلف عليّ بالطّلاق ألا أذهب إلى هؤلاء النّاس، فذهبت، وأنا الآن ...