5 محرم 1439 هـ - الموافق 25 سبتمبر 2017 م

(في ذمة والدي مال لي؛ فكيف أسترده؟؟)

السؤال

قبل بضع سنوات، طلب مني والدي أن أبعث قدرًا من المال شهريًا لأحد أقاربي في فرنسا، حيث إنني كنت في فرنسا، ووالدي كان في المغرب، ولم يكن يستطيع أن يحول هذا المبلغ من المغرب إلى فرنسا، مع العلم أن أبي ميسور الحال، وقد وعدني أن يعطيني المبلغ المالي في المغرب، وذلك الأمر دام ثلاث سنوات، بعدها والدي أصبح يتجنب الموضوع وكأنه نسيه. المشكلة أن المال كان حوالي (120) ألف جنيه. وأنا في حاجة ماسة لهذا المبلغ، فكأنه "تحويشة" العمر. منذ مدة وأنا متردد. هل يجوز أن أفاتحه في الموضوع بطريقة مباشرة؟ مع العلم أنه يملك أضعاف أضعاف ذلك المبلغ، أم أحتسب وأصبر؟ بالمقابل هو ينفق على أختي بالهدايا وبشقة وسيارة، وكأنه يعاقبني على التزامي.

4630
22 Jun 2009

الإجابة

في البداية أود أن أقول لك يا ابني: ربنا يهديك ويصلحك ويتوب عليك. بظهر لي أن لك عقدة نفسية من جهة الوالد، هو يكرم أختك وإخوانك، ولا يكرمك أنت ويعاقبك، أنا أريد منك أن تلغي هذه العقدة من ذهنك وألا تتعامل بناءً عليها. نعود للسؤال وأقول بأنه يمكن لك أن تطلب المبلغ من والدك بطريقة لطيفة، هذا المال لا شك أنه من حقك، ووالدك وعدك أن يعيده إليك إذا أتيت، يمكن أن تبعث إشارة: "هل الرجل الذي بفرنسا لم يرجع لك المبلغ يا والدي؟" هذا بشكل لطيف بعد أن تسلم عليه وتقبل يديه ورأسه وتقول له: " السيد الذي كنت أعطيه المال حيث وصل المبلغ إلى (120) ألف جنيه، هل توصّل بذلك أم لا؟" ممكن أحيانًا أن تقول لوالدك: " أنا أريد (20) ألف جنيه سلف، أنا أريد سيارة، أنا أريد ..."، وهكذا تستدرجه بطريقة لطيفة دون أن تخسر والدك. بر الوالدين واجب علينا، ولو اشتريناه بـ (120) ألف جنيه فالجنة حينها تكون رخيصة، إذ الوالد أوسط أبواب الجنة، فاحفظ هذا الباب ولا تضيعه.

مواضيع ذات صلة :

هل ينافي البكاء الصبر؟
23 Jun 2009
أخت حلت بها مصيبة، وحينما وقعت قالت: "إنا لله وإنا إليه راجعون"، وتقول رغم أن هذه المصيبة كانت خاصة بي، أخذت أتكلم مع والدي ووالدت...
ما هي القوامة؟؟
22 Jun 2009
ما مفهوم القوامة؟ هل هي المال أو تحمل المسؤولية أم ماذا؟ وماذا لو افتقد الرجل لقوامته داخل الأسرة؟