خطبة فالصو

3934

عمّ تبحث؟؟ وراء ماذا تلهث ليلا نهارا؟ يا عبدا لشهواتك وملذاتك.. يا متعاليا بجاهك و صِيتك وشهرتك وأموالك.. والله إن هذه الحياة فالصو.. ماهي إلا متاع زائل. فكيف تفضل دنياك على آخرتك وتبيع الذهب بفالصو؟!

استماع
عدد مرات التحميل 332
تحميل فيديو لا يوجد
تحميل الصوت اضغط هنا لتحميل ملف الصوتي - 12 ميجا بايت

مواد ذات صلة