الإبتلاء

2037

قد تبتلى لرفع لدرجاتك.. قد تبتلى لغفران خطاياك.. قد تصرف عنك بالابتلاء المكاره؛ فاصبر.. فما الحياة الدنيا في ذاتها بهدف، وإنما هي وسيلة لتحصيل رضا الله.. فاصبر واحتسب.

استماع
عدد مرات التحميل 312
تحميل فيديو لا يوجد
تحميل الصوت اضغط هنا لتحميل ملف الصوتي - 6 ميجا بايت

مواد ذات صلة