هل أنت أهلاوي أم زملكاوي - اتباع الصحابة

1934

قال الله تبارك وتعالى: وَٱلسَّـٰبِقُونَ ٱلۡأَوَّلُونَ مِنَ ٱلۡمُهَـٰجِرِینَ وَٱلۡأَنصَارِ وَٱلَّذِینَ ٱتَّبَعُوهُم بِإِحۡسَـٰنࣲ رَّضِیَ ٱللَّهُ عَنۡهُمۡ وَرَضُوا۟ عَنۡهُ. السبيل الثاني للرضا، وسبب الضلال والتخبط ضياع الهوية في نقاط منها هدم الرموز واثارة الشهوات ثم السبيل إلى العزة.

استماع
عدد مرات التحميل 312
تحميل فيديو لا يوجد
تحميل الصوت اضغط هنا لتحميل ملف الصوتي - 6 ميجا بايت

مواد ذات صلة