من أنت وماذا تريد

2709

قال الله تبارك وتعالى: من كان يريد العاجلة عجلنا له فيها ما نشاء لمن نريد ثم جعلنا له جهنم يصلاها مذموما مدحورا. تدبر هذه الآية وآية سورة هود. ثم، من أنت؟ وما اسمك عند الله؟ وماذا تريد؟ هل تريد الدنيا أم تريد الآخرة؟ وما قدر هذه الدنيا؟ وما قدر الآخرة، نعيمها وعذابها؟ كل هذا بالمحاضرة.

استماع
عدد مرات التحميل 399
تحميل فيديو لا يوجد
تحميل الصوت اضغط هنا لتحميل ملف الصوتي - 5 ميجا بايت

مواد ذات صلة