84 - ثمرات الصلاح

3041

لولا فضل الله تعالى على الناس لما زكى منهم من أحد ، فالإنسان حقير مذنب خطاء ولا يستحق ، وانما يرزق منة وفضل من الله عز وجل ، يؤتيه من يشاء ولا يسئل ربنا عما يفعل . فيها صفات عباد الله الصالحين ، ثم ثمرات زيادة الصالحين في عناصر : حماية الأمة من الهلاك ، فإن أمنا أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم : أنهلك وفينا الصالحون؟ ، قال نعم اذا كثر الخبث ، فزيادة الصالحين سبب لحماية هذه الأمة من أن تهلك . ثانيا الولاية وهي نوعية خاصة من المعية ، ومن لم يكن الله مولاه فإن النار والشيطان مولاه . ثالثاً التوبة والأوبة والمغفرة . فليس الرجل هو من يصر على مواقفه وان كان مخطئا ، ولكن الرجل من يحاسب نفسه ويستطيع أن يتراجع عن أخطائه . رابعا كلما زاد الصالحون مكن الله للأمة . خامسا يؤتيهم الدنيا تحت أقدامهم . ثم إن أولاد الصالحين صالحون . ويرزقون معية خاصة مع النبي صلى الله عليه وسلم . والدخول في رحمة الله . ولهم جنة خاصة أعدت لهم . وكما أن هناك عباد صالحون ، فهناك نساء صالحات ، ولية من وليات الله الصالحات ، وأول صفاتهن أن يكن قانتات ، راضيات ليس كل همهن قضية المساواة .

استماع
عدد مرات التحميل 466
تحميل فيديو اضغط هنا لتحميل ملف الفيديو - 177 ميجا بايت
تحميل الصوت اضغط هنا لتحميل ملف الصوتي - 13 ميجا بايت

مواد ذات صلة